الأخبار
الرئيسية - اخبار اليمن - قرارت جمهورية طارئة لتدارك الوضع في مارب.. الرئيس هادي يقيل وزير الدفاع ورئيس هيئة الأركان، ويستبدلهم بهؤلاء الأشخاص
عاجـــل
قرارت جمهورية طارئة لتدارك الوضع في مارب.. الرئيس هادي يقيل وزير الدفاع ورئيس هيئة الأركان، ويستبدلهم بهؤلاء الأشخاص
الساعة 11:40 م (العرب 365 _ متابعات )

قالت مصادر خاصة أن الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، تدارس اليوم مع عدداً من مستشارية ومسؤولين سعوديين إصدار قرار جمهوري يقضي بإقالة وزير الدفاع بالحكومة الشرعية، ورئيس هيئة الأركان العامة.


وأوضحت المصادر أن الرئيس هادي، مستاءً بشكل كبير من سير العمليات العسكرية في الجبهات خصوصاً جبهات مارب والجوف، وإنه أبلغ المجتمعين معه إن وزير الدفاع الفريق الركن محمد علي المقدشي، ورئيس هيئة الأركان الفريق الركن صغير بن عزيز، يتحملان مسؤولية مايحدث في الجبهات من تراجع لقوات الجيش الوطني.

 

وأضافت المصادر إن الرئيس هادي يعتزم خلال الساعات القادمة إصدار قرارات جمهورية تقضي بإقالة وزير الدفاع محمد علي المقدشي، وإقالة رئيس هيئة الأركان العامة صغير بن عزيز.

وحول البدلاء المرشحين لشغل المناصب الحساسة، قالت المصادر إن أمام الرئيس هادي العديد من الأسماء البارزة، على رأسهم اللواء الركن مفرح بحيبح، قائد محور بيحان.


يذكر إن جبهات القتال في مارب والجوف تشهد مواجهات عنيفة منذ أكثر من نصف شهر، حيث يشن الحوثيون هجمات عنيفة بغية السيطرة على مارب، التي تعد أبرز معاقل الشرعية.

وخسرت القوات الحكومية خلال الأيام الماضية العديد من القيادات العسكرية، كان آخرهم قائد القوات الخاصة في مارب العميد عبدالغني شعلان.

في ذات السياق تكبد الحوثيين خسائر فادحة في العتاد والأرواح، وخسرت المليشيات المئات من عناصرها أثناء محاولاتهم التقدم نحو مدينة مارب.

ويسطر أبطال الجيش الوطني، والمقاومة الشعبية، بطولات أسطورية من خلال تصديهم للهجمات الحوثية واستبسالهم في الدفاع عن مدينة مأرب رغم الإمكانيات البسيطة التي يملكونها.

وكانت مصادر عسكرية قد كشفت في وقت سابق عن وجود خلافات كبيرة بين وزير الدفاع المقدشي، ورئيس هيئة الأركان صغير بن عزيز، موضحين أن تلك الخلافات تسببت في إضعاف الجيش الوطني وإهتزاز ثقة الجنود بقيادتهم.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص