الأخبار
الرئيسية - اخبار اليمن - بوادر انفراجة قريبة .. رجل أعمال يمني بارز يتدخل لحل مشكلة المغتربين العالقين في منفذ الوديعة
عاجـــل
بوادر انفراجة قريبة .. رجل أعمال يمني بارز يتدخل لحل مشكلة المغتربين العالقين في منفذ الوديعة
الساعة 02:09 ص (العرب 365 _ متابعات )

يعاني المغتربين اليمنيين العالقين في منفذ الوديعة منذ أكثر من عشرين يوم ، أوضاع إنسانية صعبة، دفعت الكثير منهم الى بيع سياراتهم ذات الدفع الرباعي بأسعار زهيدة والخروج إلى اليمن عبر وسائل النقل الجماعي لصيام شهر رمضان بين أسرهم وأطفالهم.

ورغم المناشدات الكثيرة التي أطلقها نشطاء وصحفيون على مواقع التواصل الإجتماعي، إلا أن الحكومة اليمنية قابلت ذلك بالتجاهل والصمت المريب، باستثناء بعض التحركات الفردية التي لا ترتقي لمستوى الحدث والمآساة.


وفي هذا السياق دعا رجل الأعمال اليمني الشيخ عبدالسلام الحاج إلى تظافر الجهود من جميع أطياف المجتمع، وتكثيف الضغط على الجهات المختصة لحل مشكلة العالقين ، ومراعاة الجانب الإنساني والأوضاع الصعبة التي يعيشون فيها، خصوصاً من لديهم عوائل وأطفال وكبار السن.


وأعلن الحاج، على صفحته بالفيسبوك عن مبادرة ذاتية دشنها بالتواصل مع مكتب رئاسة الجمهورية ومكتب نائب الرئيس ورئاسة الوزراء والجهات المعنية، وحصل منهم على وعود بحل المشكلة بصورة عاجلة.

وأكد أنه سيعمل على كافة المستويات لحل المشكلة بصورة عاجلة، داعياً المسؤولين ومن لديهم الاستطاعة في حل هذة المشكلة أن يبادرو سريعاً، فهذة مسؤلية تأريخية تجاه شعبنا الذي تطحنه الحرب وتمزقه الفوضى والان تزحف المعاناة نحو نافذة أمله الأخيرة المغتربين الذين لازالو في جبهة إغاثة الوطن ومساندة مواطنيه".

وأعتبر عبدالسلام الحاج، تأخر حل مشكلة العالقين طوال هذة الفترة، نابع من عدم وجود رؤية واضحة لدى الجهات المعنية في اليمن تذلل العقبات والصعوبات للمغتربين وتواكب طموحاتهم وتلبي تطلعاتهم في تمتين علاقاتها بجهات الاختصاص في دول الاغتراب وخصوصا الشقيقة منها والتي لو وجدت فعلا رؤية واضحة وآليات عمل فاعلة لما تأخرت في التجاوب وفي مختلف القضايا.

وناشد الحاج،  في ختام رسالته، الجهات المختصة بأن يتقوا الله شريحة المغتربين التي تتحمل العناء لأجل راحة الشعب،  وخاطبهم بقوله: "افعلو شيئا يبيض وجوهكم عندالله وعند شعبكم."

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص